نظمت شركة مياة الشرب والصرف الصحى بالبحيرة احتفالية “كل نقطة بتفرق” ، ضمن الحملة القومية لترشيد استهلاك المياه، تزامنا مع اليوم العالمى للمياه 22 مارس من كل عام، وذلك تحت رعاية اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة والمهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي.
وشهدت الاحتفالية تعاون بين شركة مياه الشرب بالبحيرة والازهر ووزارة الاوقاف والكنيسة لعقد ندوات توعيه عن ترشيد استهلاك المياه والمحافظة عليها
وخصصت وزارة الأوقاف الدروس الدينية طوال الأسبوع عن أهمية ترشيد استهلاك المياه، وحدد الأزهر الشريف “برنامج الأذاعة” بأكثر من عشرة آلاف معهد أزهرى، فيما خصصت الكنائس جزء من عظة الأحد عن ضرورة الحفاظ على المياه.
واقيمت الاحتفالية بقصر الثقافة بمدينة دمنهور، بحضور اللواء / محمد شوقي بدر السكرتير عام المساعد لمحافظة البحيره و اللواء مهندس محمد سعيد نشأت رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لشركة مياه الشرب والصرف الصحى بالبحيرة، وممثلي الأزهر والأوقاف والكنيسة.
                 
ووجه نشأت، بإتباع كافة الوسائل للتوعية يترشيد المياه والتعريف بمخاطر استهلاكها من خلال عقد ندوات بالمدارس بمشاركة قادة الرأى بالمحافظة، والرائدات الريفيات، في الأنشطة التوعوية بالتنسيق مع المجلس القومى للمرأة ومركز النيل للإعلام.
ووفقاً لتقرير الأمم المتحدة العالمي عن تنمية الموارد المائية، فإن 3,6 مليار نسمة في العالم، أي ما يقارب نصف سكان العالم، يعيشون في مناطق قد تشح فيها المياه لمدة شهر واحد على الأقل سنويّاً، حيث اقتربت معدّلات الاستهلاك العالمي اليومي من بلوغ الحد الأقصى للقدرة على التحمّل، ويخفي هذا التوازن الهش في الحقيقة أوجه تفاوت كبيرة على الصعيدين المحلي والإقليمي